ما هو تعريف النبوة والإمامة؟

وما هو الفرق بينهما؟

النبوة هي توصيل أنباء الوحي الإلهي إلى الناس، والإمامة هي قيادة ورئاسة المجتمع الإسلامي. وقد يكون النبي نبياً وإماماً كما هو في الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم والنبي إبراهيم  عليه السلام مثلا.

وإليك تفصيله:

النبي في اللغة:

النبي في اللغة من النَّبَأ (عند أكثر علماء اللغة)، أي الخبر، ومنه أُخِذ النبي لأنه أنبأ عن الله سبحانه وتعالى.

طبعا البعض قال أن النبي من النَّبْوة أو النَّباوَة، أي مرتفع الأرض، فهو الشخص الذي أُعطِي درجة أعلى من غيره.

النبي في الاصطلاح:

أما النبي اصطلاحا فهو الشخص الذي يتلقى رسالة عن طريق الوحي من الله سبحانه وتعالى ويوصل هذه الرسالة إلى الناس.

الإمامة في اللغة:

أما الإمامة في اللغة فمأخوذة من (أ-م-م) أمَّ. أمَّ القوم أي تموضع أمام القوم. فالأمام عكس الخلف، والإمام مأخوذ من الأمام، والمقصود منه هو الموجود الذي يكون في مقدمة القوم. هذا الموجود قد يكون إنسانا أو شيئا ماديا أو أمرا معنويا أو حتى مكانا، وتسمية إمام الجماعة والجمعة والقائد هي من هذا القبيل. عامة كل من يكون في رأس الأعمال ويُقتدى به فهو إمام، كما أن النبي محمد (ص) هو إمام الأئمة، والخليفة إمام الرعية، والقرآن إمام المسلمين. فالإمامة بمعنى الرئاسة والقيادة. طبعا الإمامة ليست مختصة بالطريق الصحيح، بل ممكن لشخصٍ ما أن يكون إماماً في طريق الضلالة والفساد.

الإمامة في الاصطلاح:

أما الإمامة اصطلاحا فهي بمعنى الرئاسة الشاملة والواسعة على المجتمع الإسلامي في جميع الأمور الدينية والدنيوية (ذكر لفظ الدنيوية من باب التأكيد على وسع نطاق الإمامة، وإلا تدبير الأمور الدنيوية في المجتمع الإسلامي هو جزء من الدين).

والإمامة بهذا المعنى قد قبله جملة من علماء أهل السنة، لأنهم يعرّفون خليفة رسول الله (ص) وإمام المسلمين بالشخص الذي يترأس المجتمع الإسلامي في أمور الدين والدنيا.

أما المقصود من الإمامة عند الشيعة الإمامية فهو الشخص الذي يحظى بجميع مقامات النبي إلا الوحي والنبوة، أي هو كالنبي، بمعنى أن كلامه مُطاعٌ في تبيين وتفصيل الوحي (القرآن)، وكذلك له عصمة، وعلم لدنّي من الله سبحانه وتعالى، وأن الله قد فوَّض إليه أمر رئاسة الناس في أمور الدين والدنيا.

المصادر:

  • كتاب العين
  • معجم مقاييس اللغة
  • لسان العرب
  • تفسير الميزان
  • راه و راهنماشناسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى